Wednesday, June 18, 2014

شبكة العدالة الاجتماعية تنظم رحلات سياحية الى سوريا


بعد الزيارة الناجحة التي قام بها ممثل شبكة العدالة الاجتماعية السيد جمال داود الى سوريا خلال الاسبوع الماضي, فقد قررت الشبكة المضي قدما بمشروعها لتنظيم رحلات سياحية الى سوريا لحث جميع الاطراف لتحقيق السلام في سوريا.

هذه البعثات السياحية ستعمل على تحقيق عدة اهداف على راسها تمكين الاستراليين ومواطني الدول الغربية وعلى كافة المستويات من السفر الى سوريا ورؤية الواقع هناك على حقيقته. كما ان الشبكة ستسعى لتشجيع الصحفيين والسياسيين والناشطين للمشاركة في هذه الرحلات لنفس الهدف.

كما ان هذه الزيارات ستعمل على كسر الحصار الجائر على سوريا وتشجيع السياحة وما سينتج عن ذلك من فوائد اقتصادية لالاف المواطنين السوريين الذين عانوا ركودا وبطالة نتيجة الازمة الدامية التي تمر فيها سوريا خلال السنوات الماضية.

ستنسق الشبكة مع السلطات السورية من اجل استصدار تاشيرات الدخول. كما ستنسق مع السلطات السورية لتوفير مواكبة امنية للوفود الزائرة. كما ان الشبكة قد اتفقت مع السلطات السورية على برامج الزيارات والتي ستشمل زيارة اماكن تاريخية ودينية واسواق. كما ستنظم لقاءات مع القيادات الدينية والسياسية السورية.

تتوقع الشبكة ان تسير اول بعثة سياحية الى سوريا مع نهاية شهر تموز/يوليو القادم

وكان السيد جمال داود قد زار سوريا بين الفترة 5-9 حزيران/يونيو ضمن قافلة الوفاء الاوروبية التاسعة لسوريا كمراقب ومشارك في توزيع السلال الغذائية في المناطق المحتاجة. حيث قام الوفد والذي كان برئاسة د. امين ابو راشد يرافقه ناشطون ماليزيون وبرازيليون بتوزيع السلال الغذائية في مناطق مخيم اليرموك في دمشق وقرى المغير وخربة عواد وعنز في السويداء وفي منطقة الغزلانية في ريف دمشق. واطلع الوفد على انعكاسات الازمة الدامية التي تمر بها سوريا على حياة المدنيين وما تسبب به العنف من تدمير البنى التحتية وتهديم منازل المدنيين وتحويل ملايين السوريين الى مهجرين في بلدهم وخارجها.

وقد لاحظ السيد داود التفاؤل الكبير الذي يبديه السوريون بعد الانتخابات الرئاسية الاخيرة والتي اظهرت اصرار السوريين على الخروج من الازمة والتمسك بالدولة ومؤسساتها, وعلى راسها مؤسسة الرئاسة بقيادة الرئيس الحالي بشار الاسد.

لكل من يرغب المشاركة في هذه الرحلات الاتصال مع جمال داود على 61404447272+ او الايميل
jamaldaoudbb@dodo.com.au

No comments: